الساعدي معمر القذافي ينفي تفاوضه مع الثوار لاستسلامه

الخميس، 1 سبتمبر، 2011 | 1:52 ص

نفى الساعدي نجل العقيد معمر القذافي قيامه بأي مفاوضات مع المجلس الانتقالي الليبي والثوار من أجل استسلامه، مؤكدا أنه لم يتدخل في الأزمة الليبية منذ اندلاع الحرب .
الساعدي معمر القذافي
وقال الساعدي إنه يجب التوصل إلى هدنة لمنع إراقة المزيد من الدماء فى ليبيا مشددا على أنه لا يستطيع التحدث عن كل ما يتعلق بوالده وأنه يتحدث بصفته الشخصية فقط.

وتابع الساعدي قائلا إن الثوار هم إخوة لهم ولا مشكلة لديه فى أن يتسلموا السلطة مؤكدا أنه لا مانع من تسليم المدن الليبية للثوار وشدد فى الوقت نفسه على أنه لن يحمل السلاح ضد مسلم نهائيا سواء كان ليبيا أو غير ليبي.

والجدير بالذكر ان قائد الثوار الليبيين عبد الكريم بالحاج في العاصمة طرابلس أكد فى وقت سابق أن الساعدى القذافي قد طلب التفاوص معهم حول شروط استسلامه وطلب أيضا ضمانات بعدم إيذائه

وفى وقت سابق كانت وسائل الإعلام التليفزيونية الأمريكية قد أفادت بأن الساعدى القذافى بعث برسالة إلكترونية لمراسلها فى العاصمة الليبية طرابلس بشأن المهلة التى أعلنها مصطفى عبدالجليل رئيس المجلس الوطنى الانتقالى؛ حيث أكد الساعدى خلال هذه الرسالة رفضه للاستسلام، متهما الثوار بأنهم تسببوا فى تدمير ليبيا - على حد قوله.

ويذكر أن الساعدى قد أعلن فى وقت سابق أنه هو من سيقود المفاوضات من أجل نقل سلطة والده؛ وقد جاء ذلك خلال مكالمة هاتفية أجراها متحدث باسم القذافى مع إحدى وكالات الأنباء حيث أكد خلالها رغبة القذافى فى التفاوض من أجل نقل السلطة فى ليبيا.

المصدر: جورنال أون لاين

0 تعليقات:

إرسال تعليق